2.0K

" كلاب الدولة " أغنية تقود صاحبها إلى السجن في الدار البيضاء


: عادل " كلاب الدولة " أغنية تقود صاحبها إلى السجن في الدار البيضاء

كشف"مصدر أمني" لـوكالة المغرب العربي للأنباء بأن اعتقال معاذ بلغوات، الخميس 29 مارس 2012، جاء بأمر من النيابة العامة للمحكمة الابتدائية بالدار البيضاء للبحث مع معاذ على خلفية ترديده كلمات أغنية تسيء إلى هيئة عمومية منظمة، مصحوبة بصور مركبة تسيئ لموظفين عموميين وتم توقيفه ووضعه رهن الحراسة النظرية تم للبحث معه حول الأفعال المنسوبة إليه".
كانت آخر أجواء محاكمة المشهور"بالحاقد" اليوم الآربعاء 04 أبريل 2012 بمحكمة عين السبع بالقاعة 8 ، محاكمة ليست ككل المحاكمات ، لم يكن المتهم حزينا بل دائم الابتسام بكل فخر وتوافد العشرات من الشباب العشريني، أصدقاء ومآزرو و عائلة معاذ بلغوات أمام المحكمة، مساندة له في محنة ليست الأولى بل الثانية من نوعها، فبعد أسابيع من إطلاق سراحه بعد أن قضى أربعة أشهر، اعتقل الناشط بحركة 20 فبراير من أمام منزل عائلته ، على خلفية أغنية " كلاب الدولة " أداها ' معاد ' منذ 2008 حسب هيئة الدفاع ، أغنية اعتبرتها النيابة العامة ' مسيئة إلى هيئة عمومية منظمة ' ، و التي كانت مصحوبة بصور مركبة ، حيث تم توقيفه ووضعه رهن الحراسة النظرية ،اعتراف "معاد" أثناء التحقيق معه بأنه صاحب أغنية " كلاب الدولة " ، و لا علاقة له بالصور المركبة عليها ، اعتراف اعتبرته النيابة العامة سببا لرفض طلب هيئة الدفاع بالسراح المؤقت حيث تم تأجيل محاكمة الحاقد إلى يوم الاثنين 16 أبريل 2012 على الساعة الثالثة بعد الزوال . حقوقيون و عشرينيون من مناضلي حركة 20 فبراير ، احتشدوا أمام محكمة عين السبع ، متضامنون مع ملف " الحاقد" بعد المحاكمة ، وقفة تضامنية حاصرتها القوات العمومية مما خلف إصابات و حالة احتجاز تم إطلاق سراحها بعد ذالك، في ظل دستور جديد ضامن للحريات حرية التعبير و الرأي ، في ظل حراك اجتماعي ينادي بالتغيير الجذري ، بإسقاط الفساد و استقلالية القضاء ، لازال الحاقد 'معاد بلغواث خلف القضبان بتهمة يرى البعض أنها عيب و عار في زمن الحريات.
الاعتقال الجديد لـ "الحاقد" جاء مباشرة بعد حفل أحياه ببني ملال رفقة عدد من الأسماء الموسيقية الفبرايرية الشابة.. ولم يتضح بعد ا إذا كان لتدخل القضاء على الخطّ ارتباط مباشر بذات الموعد وما ضمّه.