15.3K

مرسي يغادر قصر الرئاسة بعد اشتباك الشرطة مع محتجين


: أمينة مرسي يغادر قصر الرئاسة بعد اشتباك الشرطة مع محتجين

على اثر الإشتباكات بين الشرطة وألوف المحتجين استخدمت فيها الشرطة الغاز المسيل للدموع أمام القصر، احتجاجا على إصدار الرئيس محمد مرسي لإعلان دستوري جديد يوسع من صلاحياته ورفضا لمشروع الدستور الجديد الذي تقرر عرضه على استفتاء شعبي يوم 15 من الشهر الجاري.
وبحسب المصادر فإن الرئيس محمد مرسي، غادر قصر الاتحادية منذ نصف ساعة أو أكثر، بناء على طلب الحرس الجمهوري، والأجهزة الأمنية بعد وصول المتظاهرين إلى القصر ومحاصرتهم له.
وقال المصدر إن التعليمات واضحة لقوات الأمن أمام قصر الاتحادية بعدم الاعتداء على المتظاهرين، وتركهم يعبرون عن رأيهم بحرية وبشكل سلمي.