10.9K

قتلى وجرح العشرات خلال تفجير سيارة مفخخة في دمشق









: يونس

قتل أكثر من 12 شخصا و أصيب 100 جريح في انفجار استهدف، أمس الثلاثاء، موكب تشييع جنازة مواطنين اثنين من المؤيدين للنظام السوري في مدينة جرمانا بريف دمشق ذات الأغلبية الدرزية والمسيحية، وسط اتهامات متبادلة بين النظام والمعارضة حول هوية منفذي التفجير.
الانفجار نجم عن سيارة مفخخة و قال ناشطون إن عين ترما بريف دمشق تعرضت لقصف عشوائي بقذائف الهاون ورشاشات الطيران المروحي، تزامنا مع اقتحام جيش النظام مجمع الفردوس السكني بالمدينة.
وأفاد الناشطون باستمرار القصف العنيف من الطيران الحربي والمروحي على بلدات الريف الجنوبي لإدلب، الهبيط والركايا ومدايا وكفرسجنة.
وكان 255 شخصا على الأقل قتلوا صباح الاثنين برصاص قوات الأمن السورية حسب ما أوردت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، وتبنى الجيش الحر إسقاط مروحية في حي القابون في العاصمة دمشق.