1.7K

محمد مرسي يتعهد بتحويل رئاسة الجمهورية إلى مؤسسة وتشكيل حكومة إئتلافية









: أمينة

أعلن مرشح حركة الإخوان المسلمين في الانتخابات الرئاسية المصرية محمد مرسي يوم الثلاثاء، التزامه في حال فوزه بالرئاسة، بتشكيل حكومة ائتلافية موسعة، ليس شرطاً أن يكون رئيسها من حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية للحركة.
وقال مرسي في مؤتمر صحفي غداة الإعلان الرسمي عن نتائج الجولة الأولى من الانتخابات، والتي تقدم فيها وتلاه أحمد شفيق آخر رئيس وزراء في عهد الرئيس السابق حسني مبارك، إنه يتعهد بأن تكون الرئاسة " مؤسسة بها نواب، ليس من الإخوان ولا من حزب الحرية والعدالة ".
وأضاف إن المسيحيين الذين يمثلون عشرة في المائة من عدد السكان في مصر البالغ 82 مليون نسمة " شركاء الوطن، لهم كل الحقوق كاملة، كما المسلمين "، مؤكداً أنه يهدف إلى إقامة دولة " وطنية ديمقراطية دستورية حديثة ". ومن المقرر إجراء جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية يومي 16 و17 يونيو القادم، وسط توقعات بفوز محمد مرسي فيها.