15.4K

فوز جبهة التحرير الوطني الحاكم في الانتخابات التشريعية الجزائرية


: أمينة فوز جبهة التحرير الوطني الحاكم في الانتخابات التشريعية الجزائرية

أعلن وزير الداخلية الجزائري دحو ولد قابلية، عن نتائج الانتخابات التشريعية التي أجريت الخميس الماضي وشهدت فوزا جديدا لجبهة التحرير الوطني التي تحكم البلاد منذ 50 سنة، وذلك خلافا للتوقعات التي سبقت إجراء الانتخابات في ظل رياح التغيير التي تهب على الوطن العربي .
وأوضح الوزيرخلال مؤتمر صحافي ،أن حزب "جبهة التحرير الوطني" (الحاكم) حصل على 220 مقعدا من أصل 462 ، و حزب رئيس الوزراء، أحمد أويحي، التجمع الوطني الديمقراطي، حليف جبهة التحرير في التحالف الرئاسي، حل ثانيا بحصوله على 68 مقعدا، في حين حصل الأحزاب الإسلامية مجتمعة (7 أحزاب) على 66 مقعدا، وجاءت في المركز الثالث.
وبدأت عمليات فرز الأصوات في الانتخابات التشريعية، أمس الخميس، وذلك عقب إغلاق صناديق الاقتراع، على نسبة مشاركة وصلت إلى نحو 43% على المستوى الوطني، حيث صوّت تسعة ملايين من أصل 21 مليون جزائري مسجلين في قوائم الانتخابات.
وأعلن وزير الداخلية الجزائري في تصريحات سابقة أن هذه النتائج نهائية، وتفوق نسبة التصويت الحالية نسبة المشاركة المسجلة في انتخابات البرلمان لعام 2007، التي لم تتجاوز حينها 37%.